اتصل بنا

قالب مدونة حوحو للمعلوميات 2017 آخر إصدار

قالب مدونة حوحو للمعلوميات 2017 آخر إصدار
    في تدوينة سابقة تحدثنا فيها عن حوحو وبدايته وكيف دخل الإنترنت وسبب هجرته خارج وطنه لإسبانيا كماقد شاركناكم معلومات هامة جدا عن بداية حوحو والتي معظم متابعيه لايعرفونها وأيضا معلومات عن بداية موقعه وكيف اختار المجال التقني بالذات ولماذا دخل مجال الإنترنت واختارها للعمل عليها وأيضا اسمه الحقيقي ومعلومات ومشكلته الأخيرة مع المدون أمين رغيب والمدونون الآخرون وعن سبب إغلاق قناته

     وكانت خلاصة تلك التدوينة أنه يعمل حاليا في الإنترنت ومايوجهه للعرب عن طريق موقعه الإلكتروني موقع حوحو للمعلوميات فهذا الموقع قوي جدا ويمتاز بعدة مميزات فكان الموقع العربي التقني الوحيد الذي ينشر يوميا أمثر من 13 تدوينة منها ماكتبه هو ومنها ماهو في إطار كتابة التدوينات مقابل دولارات كماأن لديه أرشفة قوية فدائما عندما تبحث عن موضوع تلقي مواضيع موقع حوحو في الأعلي ومن أهم ماجري له في 2017 هو قضية صفحتهم علي الفيسبوك التي كانت مشكلة كبيرة وشيئ سيئ جدا لمدونة حوحو للمعلوميات حيث كانت تعتمد علي الزيارات التي تأتي من صفته علي الفيسبوك وهذه المشكلة سببها سياسة فيسبوك التي تعتبر أي صفحة تنشر أكثر من 20 رابطا يوميا تصنف علي أنها كاذبة

     ورغم تلك السياسة والتي كتب خبرها أحد المدونين مع حوحو إلا أنه واصل في نشر الروابط كما كان يفعل علي صفحته علي الفيسبوك وبالتالي طبقت عليه سياسة الفيسبوك الجديدة وانخفضت نسبة الوصول للمنشور وبالتالي تأثرت المدونة بشكل كبير ونقص عدد الزوار بشكل هائل ومع ذالك كانت عندها زوار تضرا لمميزات القالي التي يستخدمه القالب من مميزات قوية

     نذكرها كالآتي:
    صديق للسيو فهو جيد جدا من ناحية السيو
    ويأرشف المواضيع بسرعة ودائما تتصدر مواضيعه محركات البحث
    ويدعم لغة html5 الحديثة
    كماأن الألوان فيه يطغي عليها اللون البني الداكن
    وأيضا الأناقة والجمال
    والسرعة فهو سريع للغاية
    كماأنه يحتوي علي سلايد شو احترافي
    وأيقونات التواصل الإجتماعي
    وعداد المشتركين للقناة ومكان لها
    ومكان للصفحة علي الفيسبوك
    وأيضا المواضيع الأكثر زيارة هذا الأسبوع
    ويحتوي علي الكثير من المميزات الأخري
    معاينة القالب huhu
    رابط تحميل القالب huh u templet
    ودو ولد باب weddou baba dbl
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع دليلك التقني  .

    إرسال تعليق